יום א', יז’ באדר ב' תשע”ט
    الصفحة الرئيسية  |  من نحن  |  مشاريعنا  |  شبيبة  |  رياضة  |  ثقافة ونشاطات تربوية وفنيّة  |  اتصل بنا  
اقام المركز الجماهيري حورة حفل إنهاء دورة تقني حاسوب في المركز الجماهيري حورهبالتعاون مع جمعية تبوح

اقام المركز الجماهيري حورة حفل إنهاء دورة تقني حاسوب في المركز الجماهيري حوره بالتعاون مع جمعية تبوح وكان ضيوف الحفل كلا منהילה לבב مديرة برنامج تسيلا في جمعية تبوح، رامي نايبرس من مؤسسة التأمين الوطني، تهيلا فيلدمان، مركزة المرشدين من جمعية تبوح، علي ابو القيعان مدير المركز، عبد ابو القيعان مدير مشروع مستقبل امن، ومرشدين الدورة من قبل جمعية تبوح، وفي كلمتها هيلا ليفاف(הילה לבב مديرة برنامج تسيلا من جمعية تبوحشكرت القائمين على مشروع مستقبل امن على دورهم، ووعدت الاستمرار في دعم وإفساح المجال والشراكة مع المركز في عدة برامج مهمه في المستقبل .وايضاً ان الاستعدادات مستمرة في استكمال العمل والتحضيرات لبناء مجموعات شبيبة وفتح دورات ويتمم التخطيط لبرنامج عمل ،وتم توزيع الشهادات على المشاركين في تلك الدورة التي تعني الكثير لما للتطبيقات والتكنولوجيا الحديثة من اهمية كبرى في حياتنا وتعطي دفعة كبيرة من اجل ارشاد الطلاب في اختيار ما يناسبهم من مجالات العمل للنهوض ببلدتهم حورة مدير المشروع عبد العزيز رحب بالحضور، شكر الطلاب ، على انهائهم الدورة المهمة، وشكر كل من دعم وساهم في افتتاح مثل هذه الدورات هذه الدورة لن تكون الاخير وستكون هناك دورة بناء مواقع إنترنت ستفتح في القريب، والعديد من الدورات والنشاطات في المستقبل مدير المركز الجماهيري علي ابو القيعان شكر بدوره الحضور، وَبَارك للمشتركين على انهائهم الدورة., واثنى على الداعمين لدعمهم تلك الدورات المهمة التي لها ما لها من اهمية كبرى في الحياة العامة ورحب بالحضور والضيوف واشاد بالطلبة التزامهم بتلك الدورات الناجحة وحثهم على المضي قدما في الاندماج بسوق العمل والرقي ببلدتهم ووعدهم بمزيد من تلك الدورات القيمةومن جهة اخرى قام الطلبة المشاركين في دورة تقني حاسوب في المركز الجماهيري حورة بزيارة شركة ميكروسوفت في رعنانا وتأتي هذه الزيارة بدعوة من جمعية تبوح وتمحور عن لقاء قطري للطلاب العرب من النقب ، تخلل هذا اليوم شرح مفصل عن مشاريع شركة ميكروسوفت، التي تعتبر رائدة الحاسوب بالعالم من كافة النواحي ولما لها من ثقل في صناعة الحواسيب وتطويرها ومساهمتها البناءة في الإبداعات الطلابية من بناء تطبيقات حديثة

 
....
....
....
....